اليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة

12 ديسمبر
تحتفل منظمة الأمم المتحدة في الثاني عشر من ديسمبر كل عام باليوم الدولي للتغطية الصحية الشاملة، والذي يستهدف إذكاء الوعي بأهمية الحاجة إلى وضع نظم صحية قوية قادرة على الصمود وتغطية صحية جيدة وشاملة ومتاحة للجميع في كل مكان وبشكل ميسور التكلفة كأحد الأولويات الأساسية للتنمية الدولية.
ويأتي احتفال هذا العام تحت عنوان “توحيد الصفوف من أجل التغطية الصحية الشاملة: لقد حان الآن وقت العمل الجماعي”.
وتماشياً مع تلك الأهداف العالمية، يأتي المساهمة في تطوير خدمات الرعاية الصحية من خلال نشر خدمات التشخيص عن بعد، كنموذج رائد في تضافر الجهود وتكاملها من أجل الوصول إلى تحقيق التغطية الصحية الشاملة لكل مواطن على أرض مصر.
وقد انطلقت المبادرة الرئاسية للتشخيص عن بعد في معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 2018، لتمثل مشروعاً قومياً جديداً بنشر 300 وحدة للتشخيص عن بعد في كافة أنحاء الجمهورية من أجل تقديم خدمات صحية متطورة بشكل يسهم في توفير الوقت وتخفيف أعباء السفر والانتقالات عن المواطنين للحصول على تلك الخدمات، وخاصة في المناطق النائية والأقل حظاً.
كما يعمل التشخيص عن بعد على إتاحة الفرصة للأطباء لتبادل الخبرات مع الاستشاريين في المستشفيات الكبرى، كما يسهم في إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية للتقارير الطبية بما يساعد على تحسين كفاءة إدارة الموارد المتاحة

نقلا عن Egypt ICT Trust Fund

البرنامج المصري للتنمية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات


فياض العلي

باحث دكتوراه في الاقتصاد الزراعي والتجارة الدولية ،جامعة القاهرة Ph.D in Agricultural Economics Cairo University - Faculty of Agriculture
شارك الخبر مع الأهل والأصدقاء
  • 8
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
    8
    Shares

قد يهمك الاطلاع على المقالات التالية

Leave a Comment